منتديات احباب الجزائر
اهلا وسهلا بزائرنا نتمنا ان يعجبك منتدنا ولا تبخل علينا بتسجيل ومسهماتك وشكرا

منتديات احباب الجزائر

منتداالاصحاب الجزائرى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 للحرف كاف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
walidsadam
Admin
avatar

عدد المساهمات : 273
نقاط : 655
تاريخ التسجيل : 29/03/2011
الموقع : http://walidsadam.blogspot.com/

مُساهمةموضوع: للحرف كاف    الإثنين أبريل 18, 2011 3:51 pm

- كعبة هي في المنام خليفة أو وزير أو رئيس أو تزويج وربما يدخلها من رآها.

* - ( ومن رأى )
الكعبة هو بشير له بخير يقدمه أو يدبر عنه شر ينويه أو يهم به وإن رأى أنه
يصلي فيها فإنه يتمكن من رئيس أو إمام شريف ويأمن من الأعداء وينال خيراً
فإن دخل البيت العتيق فإنه يدخل على الخليفة وإن أخذ منه شيئاً فإنه ينال
من [ص 173] الخليفة شيئاً وإن رأى حائطاً من حيطانها سقط فإنه يدل على موت
الخليفة وإذا أتى الكعبة ولم يعمل فيها من المناسك شيئاً فإنه يأتي اللّه
تعالى بالقيام بما أمره من الفرائض أو كفارة يمين والنظر إليها أمن مما
يخافه وإن ولي أمراً بمكة فإنه يلي أمراً من أمور الإمام وإن رأى أنه سرق
من الكعبة رماناً فإنه يأتي ذات محرم وإن رأى أنه توجه نحوها وأقبل عليها
فإنه يصلح دينه وإن رأى أنه بمكة بين الأموات يسألونه فإنه يموت على
الشهادة وإن رأى أنه أحدث في الكعبة فإنها مصيبة يصاب بها الإمام الأعظم
وإن رأى أن الكعبة في داره فإنه لا يزال ذا سلطان وخدم وصيت في الناس إلا
أن يرى الكعبة هيئة في سوء حال فذلك لا خير فيه لصاحب المنزل وإن رأى أن
داره الكعبة فإن الكعبة إمام المسلمين فهو لا يزال مع الإمام.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي فوق الكعبة فإنه يرتد عن دين الإسلام.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل الحرم وصلى على سطح الكعبة فإنه ينال أمناً وولاية ويجبي جباية من ملك مكان مع سوء المذهب ومخالفة السنة.

* - ( ومن رأى ) أنه يخطى الكعبة فإنه يخالف سنة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ويدخل في مذهب أهل الأهواء.

* - ( ومن رأى )
أن الملائكة عليهم السلام نزلوا من السماء ورفعوا عمود البيت فوضعوه في
بلدة فإن الفتنة إذا وقعت في الأرض كان الإمام في تلك البلدة.

* - ( ومن رأى ) الكعبة قد خربت فإنه تارك الصلاة.

* - ( ومن رأى ) بالكعبة نقصاناً أو زيادة أو تحريفاً عن موضعها أو تغييراً عن حالها فإن ذلك تأويله في الإمام.

* - ( ومن رأى ) أنه طاف بالكعبة أو عمل في شيء من المناسك فإنه صلاح في دينه بقدر ما عمل من المناسك.

* - ( ومن رأى ) أنه متوجه نحو الكعبة فإنه مقبل على ما يصلح دينه ودنياه أو متوجه إلى السلطان ليخالطه في بعض سلطانه.

* - ( ومن رأى ) أنه نقص من المناسك شيئاً على خلاف السنة فإن ذلك تحريف في دينه على نحو تحريف القبلة في صلاته.

* - ( ومن رأى )
أن الكعبة في داره ولم يكن من خدمة السلطان فإنه ينكح امرأة شريفة من أهل
الخير والصلاح والكعبة تدل على الصلاة لأنها قبلة المصلين وتدل على المسجد
والجامع لأنها بيت اللّه وتدل على ن يقتدي به ويهتدي بهديه كالإسلام
والقرآن والسنن والمصحف والعالم [ص 174] والوالد والسيد والزوج والوالدة
وقد تدل على الجنة لأنها بيت اللّه والجنة داره بها يوصل إليه وقد تدل على
الموسم والجماعات والأسواق والرحاب وإن رأى الكعبة صارت داره سعى الناس
إليه وازدحموا على بابه لسلطان يناله أو علم بعلمه أو عمل بعمله وإن كان
عبداً أعتقه سيده.

* - ( ومن رأى ) أنه يطوف حولها أو يعمل عملاً من مناسكها خدم سلطاناً أو عالماً أو عابداً أو والداً أو والدة أو زوجة أو سيداً بنصح وبر وتعب.

* - كعب هو في المنام ولد مقامر وقيل.

* - من رأى أن كعبه انكسر مات أو أصابه غم أو مصيبة أو بلاء أو شدة أو محنة.

* - ( ومن رأى )
أنه منخفض الكعب والعرقوب فإنه ينال قوة وشجاعة وجراءة والكعب للأعزب زوجة
والكعاب كلام باطل لمن لعب بها في منامه فإن غلب بها إنساناً قهره والمريض
إذا رأى أن كعبه انكسر مات وكعب الإنسان ماله فإذا زال زال المال.

* - ( ومن رأى )
كعبه حسناً مليحاً مناسباً لشكله كان ذلك فألاً حسناً مباركاً فيما يرومه
من زواج أو شراء ملك أو خادم أو دابة وإن رأى كعباً شنيعاً أو مسوداً أو
مخدوشاً أو مكسوراً كان عاقبة ذلك ترجع إلى ندامة وخسران.

* - ( ومن رأى ) عنده كعباً تزوج عدة من الأبكار لقوله تعالى: {وكواعب أتراباً}.

* - كف اليد هو في المنام قوة الرجل وانبساط الكف انبساط دنياه وانفضاضه انفضاض دنياه.

* - ( ومن رأى )
في الكف من حدث فهو في قوته ودنياه وإن رأى أن الشعر نبت في كفه فإنه
يصيبه غم وهم وقيل هو مال ينبو عن يده وإن نبت الشعر على ظهر الكف قوي حاله
أو ذهب ماله.

* - ( ومن رأى ) كف يده معلقة من السماء فإن كان متصلاً بالسلطان أصاب منفعة وخيراً وإن كان صياداً كثر صيده وإن كان صاحب عقار نال منفعة.

* - ( ومن رأى ) أنه صغير الكف لطيفها فإنه يصير جباناً ضعيفاً في نفسه والكف دنيا الرجل والكف كف عن الأمور.

* - ( ومن رأى ) كفاً وهو خائف من أمر انكف عنه.

* - ( ومن رأى )
كفه متسعاً حسناً كان دليلاً على سعة رزقه وسخائه وإن رآه مقبوضاً دل على
بخله وقلة خيره والكف إذا حسن كان دليلاً على الكف عن الشر وعن معاصي اللّه
تعالى أو الكف عن الصدقة وربما دل حسن الكف على قبول الدعاء والكف الراحة
وهي الراحة من التعب أو إيجاد الراحة لغيره أو راحة تدخل عليه في يده وقيل
رؤية الكف تدل على ستة أوجه على العيش [ص 175] والمال والرياسة والولد
والشجاعة والجد والبعد عن الحرام.

* - كف عن الشر في المنام دليل على التسليم لأوامر اللّه تعالى والانتصار على الأعداء.

* - كتف هو في
المنام امرأة وقيل الكتفان يفسران بالقوة فما حدث فيهما من نقص أو زيادة
فانسبه إلى قوة الإنسان أو امرأته ومن أراد أن ينظر إلى كتفه فلم يستطع
اعورت عينه التي من تلك الجهة.

* - ( ومن رأى ) على كتفه حملاً ثقيلاً لا يقوى به كان دليلاً على حمل الأوزار والذنوب.

* - كبد هو في المنام موضع الشجاعة فمن رأى أنه كبير الكبد فإنه رحيم شجاع.

* - ( ومن رأى ) أنه جرحت كبده فإنه يظهر له مال مدفون والكبد موضع الغضب والرحمة فمن نظر في كبده فرأى وجهه فيها فإنه يموت.

* - ( ومن رأى )
أنه يأكل كبد إنسان فإنه يصيب مالاً مدخراً ويأكله فإن كانت أكباداً كثيرة
مشوية أو نيئة أو مطبوخة فهي كنوز تفتح له ويصيبها وكذلك أكباد الشياه
والبقر وغيرهما من الدواب والسباع والكبد تدل على الأولاد وعلى الحياة
والكبد إذا كان عليه شحم فهو مال من قبل النساء ومن أكل كبداً نال قوة
ومنفعة من ولده.

* - ( ومن رأى )
كبده توجعه فقد أساء إلى ولده أو حبيبه أو ناله هم من قبل أحدهما والقرحة
على الكبد فسق ومن قطع كبده مات هو أو حبيبه والكبد طباخ الملك والأمير وذو
المال فما حدث فيهما عاد إلى الطباخ وربما دل خروج الكبد من الجوف على
الظلم وليس بمحمود والكبد مال باطل.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل كبده فإنه يصيب مالاً ويأكله أو يأكل من مال ولده.

* - كلية هي في
المنام معين ومساعد وفقد أحد الكليتين فقد العين له وفقدهما جميعاً دليل
على قسوة القلب والكليتان موضع الغنى والصواب والبيان والخطأ فإن رأى أن
كليتيه شحيمتان فإنه رجل غني صاحب نطق وصواب ومكر وهزالهما فقره وقلة رأيه
والكلى تدل على الأخوة وسائر القرابة والأولاد والكليتان رجل ذو بأس وقوة
يجري في عمل السلطان ويخرج أموالاً ينفقها على الناس ويدلان على أصابع
الإنسان فما حدث فيهما فهو في الأصابع وبالعكس فمن فكت إصبعاه عاد إلى
كليتيه.

* - كراع هو في
المنام مال اليتيم فمن رأى أنه امتص ما في عظم الكراع فإنه يأكل مال
اليتيم وقيل من أكل الأكارع أكل مالاً من أشراف الناس لأن الغنم أشرف
الدواب بعد ابن آدم.

* - كلام
176] هو في المنام إذا أتى به الإنسان بلغات شتى دل على عي أنه يملك ملكاً
عظيماً لقصة سليمان عليه السلام وكلام الموتى هو كذلك بلا تفسير وكذلك كلام
كل الطيور لصاحب الرؤيا هو مبشر بنيل الملك عظيم وعلم وفقه.

* - ( ومن رأى )
جملاً أو كبشاً أو ناقة أو دابة من الدواب تكلمه وتقول رأيت رؤيا ولم تذكر
الرؤيا ولم تقصها فإنه يحدث لصاحب الرؤيا قتال وحرب وخصومة أو هلاك أو
ذهاب ملك.

* - ( ومن رأى )
كلباً أو فهداً أو بزياً قال رأيت رؤيا فإنه بشراه بغنيمة أو فائدة أو
سرور وكلام الطير كله صالح جيد فمن رأى أن الطير تكلمه ارتفع شأنه.

* - ( ومن رأى ) أن الحية كلمته بكلام لين لطيف أصاب سروراً وخيراً من عدو ويعجب الناس منه.

* - ( ومن رأى ) أن دابة كلمته فإنه يموت لقوله تعالى: {وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم}.

* - من رأى أن
رأسه أو أنفه تكلم فإن ما ينسب إلى ذلك العضو يفتقر أو تصيبه نائبة شديدة
وإن كلمته شجرة أو كلمه شيء مما يوافق صاحب الرؤيا دل على نيله من ذلك
أمراً يتعجب منه الناس وكلام الطفل كيفما قاله في المنام فهو حق وربما دل
سماع كلام الطفل على الوقوع في المحذور وإن كان الرائي من أرباب الخير اطلع
الناس منه على التفاتات غريبة أو يقف على أمر غريب أو يراه أو يسمع به في
مصره وكلام الجماد صلح أو موعظة وكلام الحيوان ربما كان عذاباً ونقمة وكلام
الشجر علو شأن وكلام الأموات فتنة وكلام الجوارح نكد من الأهل واقتراف ذنب
والكلام على ألسنة الشخوص في ترقيصهم دليل على إحضار الجان والكلام على
ألسنتهم أو الفتنة والشرور والكلام من كل شيء إن وافق كتاب اللّه أو سنة
رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم أو المعقول كان مقبولاً ومحلاً للتأويل
وكان خيراً في حق سامعه ويجب إتباعه وما كان مخالفاً لكتاب اللّه أو سنة
رسوله عليه السلام فهو محذور يجب اجتنابه وإذا كلمه شيء من أعضائه فهو نصح
يجب قبوله من أهله وذويه أو شريكه أو أقربائه لأنهم الشهداء يوم القيامة
عند اللّه تعالى على جحد فعله بهم وكلام الحيوان يدل على الإذعان والميل
إلى صحبة الإخوان والأنس بأهل الطاعة والانقطاع أو الاكتساب وكلام الجدار
إنذار بالفراق والإنس بالآثار [ص 177] لأن المؤمن يأنس بها كمن يحدثها
وتحدثه وكلام الشجر دليل على المشاجرة وربما دل ذلك على رفع قدر الرائي لأن
ذلك من معجزات النبي صلى اللّه عليه وسلم أو على سلامة مذهبه وهدايته
لخطاب اللّه تعالى لموسى عليه السلام من الشجرة وكلام العدو في المنام يدل
على انقضاء مدة الهجر والسابق منهما بالكلام مسبوق أو يكون كما رأى ومن سمع
في المنام هاتفاً يأمر أو ينهي أو زجر وبشارة فهو كما هو بلا تأويل وكلام
اللّه تعالى للعبد في منامه يوم القيامة خاصة يدل على رفع المنزلة والقرب
من ولاة الأمور والأعمال الصالحة وحسن السيرة والسريرة وكلامه سبحانه في
القيامة لعباده عاماً يدل على ظهور العدل والإنصاف وعلى التفات الملك إلى
الرعية بالإنعام والإكرام وإن كان الرائي من أهل التجريد تجرد عن الدنيا
وأقبل على الآخرة.

* - كذب هو في المنام يدل على شهادة الزور والافتراء وعدم الفلاح لقوله تعالى: {إن الذين يفترون على اللّه الكذب لا يفلحون}.

وربما دل الكذب على الهذر في الكلام وبسطه له عن قريحة وفكرة قادحة فإن سمع أحد قوله ونقله نقل عنه واشتهر وكان غلطه أكثر من صوابه.

* - ( ومن رأى ) أنه يكذب على اللّه تعالى فلأنه لا يعقل لقوله تعالى: {يفترون على اللّه الكذب وأكثرهم لا يعقلون}.

* - كتاب هي في المنام حيلة والكاتب محتال وإن رأى أنه رديء الخط فإنه يتوب ويترك الحيل على الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه يكتب في صحيفة فإنه يرث ميراثاً وإن رأى أنه يكتب في قرطاس فإنه جحود ما بينه وبين الناس وقال ابن سيرين رحمه اللّه تعالى.

* - من رأى أنه يكتب كتاباً نال مالاً حراماً لقوله تعالى: {فويل لهم مما كتبت أيديهم وويل لهم مما يكسبون}.

* - ( ومن رأى )
آية من القرآن مكتوبة على قميصه فإنه رجل متمسك بالقرآن والكتابة باليد
اليسرى أفعال قبيحة وضلالة وربما يولد له أولاد من زنا أو يصير شاعراً.

* - ( ومن رأى )
أنه كتب عليه صك فإنه يؤمر بأن يحتجم فإن كتب عليه كتاب ولا يدري ما في
الكتاب فإنه قد فرض اللّه تعالى عليه فرضاً وهو يتوانى فيه وإن رأى أنه
يكتب عليه كتاب وقد عرف الكاتب فإنه يغشه ويضله ويفتنه في دينه وإن رأى أنه
لا يحسن أن يكتب فإنه مكروب وسيهديه اللّه تعالى لحيلة ينجو فيها من تلك
الكربة.

* - ( ومن رأى )
أنه يكتب كتاباً فإنه يمرض [ص 178] مرضاً ولا ينقص من ماله شيء وإن رأى أن
يتعلم الكتابة ولم يكن يحسن أن يكتب فإنه يدل على أمر محمود يناله من خوف
وتعب يقع فيه وإن كان يحسن الكتابة ورأى أنه لا يحسن فإن ذلك رديء فإنه يدل
على تعطيل وخوف وتعب.

* - ( ومن رأى ) أنه كتب كتاباً أو كمله فإنه يكمل أمره ويتم حاجته وإن لم يكمل وتعذر ذلك عليه فإنه يتعذر عليه أمره.

* - كتاب هو في
المنام قوة فمن رأى بيده كتاباً نال قوة والكتاب خبر مشهور إن كان منشوراً
وإن كان مختوماً فخبر مستور وإن كان في يد غلام فإنه بشارة وإن كان في يد
جارية فإنه خبر في بشارة وإن كان في يد امرأة فإنه توقع أمر في فرج وإن كان
منشوراً والمرأة متنقبة فإنه خبر مشهور بالحذر وإن كانت متطيبة حسناء فإنه
خير وأمر فيه ثناء حسن.

* - ( ومن رأى )
في يده كتاباً مطوياً فإنه يموت قريباً وإن رأى أنه وجد من الإمام منشوراً
فإنه ينال سلطاناً وغبطة ونعمة وإن رأى أنه أنفذ كتاباً مختوماً إلى إنسان
فرده إليه وكان سلطاناً وأسرى إليه جيشاً فإنهم ينهزمون وإن كان تاجراً
خسر في تجارته وإن كان خاطباً لم يتزوج وإن رأى كتابه بيمينه وكان بينه
وبين رجل مخاصمة أو شك أو تخليط فإنه يأتيه البيان وإن كان في عذاب فإنه
يأتيه النجاة منه وإن كان معسراً مهموماً أو غائباً عن وطنه فإنه يتيسر
عليه أمره ويرجع إلى أهله مسروراً وإن رأى كتابه بشماله فإنه يندم على فعل
فعله والكتاب باليمين سنة مخصبة وإن أخذه منه إنسان بيمينه فإنه يأخذ منه
أكرم شيء عليه أو من جهته والكافر إذا رأى بيده مصحفاً أو كتاباً عربياً
فإنه يخذل ويقع في هم وغم أو كربة وشدة.

* - ( ومن رأى ) أنه مزق كتاباً ذهبت غمومه ورفعت عنه الفتن والشرور أو نال خيراً وكذلك المؤمن إذا رأى بيده كتاباً فارسياً يصيبه ذل وكربة.

* - ( ومن رأى ) أنه أتاه كتاب مختوم انقاد لملك وأطاعه وأذعن له وقيل.

* - من رأى
كتاباً مختوماً فإنه ينال خيراً ورياسة عظيمة وولاية هنيئة يطيعه فيها
القريب والبعيد وإن كان خاطباً امرأة يظفر بها والختم تحقيق ذلك الأمر.

* - ( ومن رأى ) كتاباً أبيض لا كتابة فيه يرد من قبل غائب فإن خبره ينقطع.

* - ( ومن رأى )
كتاباً من السماء نزل عليه كان بحسب ما يفهم منه أو وقع في ضميره وإن كان
خيراً فخير وإن شراً فشر وربما دل الكتاب على جليس مؤانس وقد يدل الكتاب
على [ص 179] الفرج والبرء من الأسقام والكتاب المجلد إذا جهل ما فيه تدل
رؤيته على الغش في الصناعة والبيع المجهول أو المرأة الطاعنة في السن وقد
قال لي رجل رأيت أنك جئت إلى بيتي بكتب وضعتها عندي وقلت خذها فقلت له أتتك
أخبار مختلفة عن رجل مثلي فقال نعم بلغني البارحة عن فلان وذكر لي رجلاً
من أهل العلم أنه قال كذا وكذا وقص أموراً كثيرة.

* - كاتب هو في
المنام رجل محتال فإن رأى كاتب أنه أمي فإنه تذهب حيلته أو عقله أو دينه
أو يفتقر وإن رأى أنه أمي وأنه صار كاتباً فإنه ينال تدبيراً وحيلة على من
يكايده وإن رأى أنه رديء الخط فإنه يتوب ويترك الحبل على الناس وإن رأى
إنسان أنه كاتب دل على أنه سيهتم بأمور غيره لا بأمور نفسه ويلحقه من ذلك
تعب كثير ولا ينتفع منه بشيء وتدل هذه الرؤيا في المرضى على الموت وتدل في
العبد على أمانته وصلاحه وأنه سيكون قيم البيت والكاتب ذو صناعة لطيفة مثل
الأسكاف والقلم كالمثقب والإبرة والمداد كالشيء الذي يخيط به من خيط وسيور
وكالحجام وقلمه مشراطه ومداده دمه وكالرقام والرفاء ونحوهم وربما دل على
الحراث والقلم كالسكة والمداد كالبذر وكتاب الملك رؤيتهم في المنام أو
الانتقال إلى صفتهم دليل على رفع القدر وصلاح الحال وإن انتقل كتاب الملك
إلى التبذل أو الكتاب على الطرقات دل على انحطاط القدر وسوء الحال كما أنه
إذا رآهم في صفة حسنة دل ذلك على الخير وكتاب الإنشاء تدل رؤيتهم على العز
والرفعة وقضاء الحوائج والصلة بالملوك وأرباب الدولة والعلم والفهم
والفصاحة والأرزاق والفوائد والأزواج والأولاد والآباء والعبيد وكتاب السر
تدل رؤيتهم على الأخبار الواردة والزيادة والنقص والإبرام على الإطلاع على
الأسرار الخفية والكاتب على الطرقات تدل رؤيته على الشرطي والحجام ورؤية
الكرام الكاتبين بشرى ويسرى في الدنيا والآخرة ويختم له بالجنة إن كان
تقياً وإن كان غير ذلك فليحذر من قول اللّه تعالى: {كراماً كاتبين يعلمون
ما تفعلون}.

* - كتبى هو في المنام تدل رؤيته على تفريج الهموم وحل المشكلات والإطلاع على الأخبار الغريبة وعلى تزويج العزاب وتوبة الفاسق وإسلام الكافر.

* - كاغدي هو في المنام رجل يعين أصحاب الحيل.

* - كوفي هو في
المنام تدل رؤيته على الوقاية من النوازل كالأودية النافعة من النزلات [ص
180] وربما دلت رؤيته على الكفاية من شرور وعلى ما يستر الرأي من بيضة
وعمامة.

* - كداش هو
الذي يجمع الخرق والورق من الدرقات والشقوق تدل رؤيته في المنام على جمع
المال من الحلال والحرام وعلى مظهر الأسرار والسائل عما لا يعنيه.

* - كعكي تدل رؤيته في المنام على الأسفار وجمع المال وعلى الشر والخصومات.

* - كعك هو في
المنام سفر ودخوله على من لا يقدر على أكله دليل على الهم والنكد والشدة
ومن كان في خير أو شر وانفصل عنه عاد إليه لأن أوله كآخره.

* - كتاني هو في المنام تدل رؤيته على الذل والابتلاء بالنساء وربما دلت رؤيته على الهموم والأنكاد والتعب.

* - كتان من رأى في المنام أنه لبس قميص كتان فإنه ينال معيشة شريفة حلالاً يدخر منها مالاً لأن الكتان ينبت اللحم واللحم مال والكتان نعمة.

* - كامخي هو في المنام رجل كثير الأمراض والأسقام.

* - كامخ هو في المنام هم ومخاصمة وإن أكل منه أصابه هم وإن لم يأكل منه ولم يمسه فإنه مال يخسر عليه.

* - كحال هو في
المنام رجل يصلح الدين ويهدي اللّه تعالى على يده من الضلال ويجمع بين
الأحبة والكحال رجل دال على العلم والتبصر في العواقب والحذق في النظر ويدل
على الغواص والغطاس وباني الآبار ومصلح عيون الماء وعلى النقاد الذي يبين
العين المزيف من العين السليم وربما دلت رؤيته على الناصح لمن يستشيره
لمبين طريق الرشد من الغي والكحال صاحب أخبار.

* - كحل هو في المنام مال وزيادة تبصر في الصلاح.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى كحلاً في يده أصاب مالاً قليلاً كان أو كثيراً.

* - ( ومن رأى ) رجلاً صالحاً كحله فهو دليل خير وإذا كحله رجل أسود فليس بخير.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب كحلاً مجموعاً فإنه يصيب مالاً.

* - ( ومن رأى ) أنه أتى بكحل ليكحل به فإنه يصلح دينه فإن كان ضرير البصر فهو شقاؤه.

* - ( ومن رأى ) أنه اكتحل بإثمد فإنه يجمع بين امرأتين.

* - ( ومن رأى ) أنه يكتحل بغير الإثمد مثال زبد أو رغوة فإنه يطلب حراماً من فرج أو دبر.

* - ( ومن رأى ) أنه يكحل الصبيان بغير إثمد فإنه يعبث بهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يكحل فإن كان ضميره في الكحل لإصلاح البصر فإنه يتعاهد دينه بصلاح وإن كان ضميره للزينة فإنه يأتي في دينه أمراً يتزين به.

* - ( ومن رأى )
إنساناً كحله [ص 181] فأعماه فإنه يأخذ من ماله شيئاً بمكر وحيلة والبكر
إذا اكتحلت فإنها تتزوج وكذلك الأرملة والكحل بالدم والرماد فسق ونكاح
باطل.

* - كيال هو في المنام سلطان فإن كان بالعدل فهو عادل وإن كان ناقصاً فهو جائر.

* - ( ومن رأى )
أنه يكيل كيلاً مستوياً ويفرغ ويكيل فإنه يعدل في حكمه وينصف رعيته
والكيال يدل على الحاكم فمن رأى كيالاً لا يكيل بالقسط دل على السلطان
وصلاحه.

* - ( ومن رأى )
أنه أعطى كيلاً أو تحول كيالاً فإن كان يصلح للقضاء ناله أو للإمارة نالها
وإن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يكون ناصحاً في أحواله صادقاً في أقواله وحسن
المعاملة متبعاً للحق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sadamwalid.forumalgerie.net
 
للحرف كاف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات احباب الجزائر :: الفيئة الثانيا :: منتدا التفسير-
انتقل الى: